مجتمع

النقابة الوطنية للصحافة المغربية فرع مراكش يحتج امام ولاية جهة مراكش اسفي وتهدد بالتصعيد لهذا السبب …


مراكش – صوت الاحرار /


نظمت النقابة الوطنية للصحافة المغربية فرع مراكش وقفة احتجاجية صباح يوم الاثنين 4 فبراير ، أمام مقر ولاية مراكش .

 

الوقفة الاحتجاجية التي حضرها مجموعة من ممثلي وسائل الاعلام المحلية والوطنية، إلى جانب هيئات حقوقية ونقابية وسياسية، وممثلي جمعيات من المجتمع المدني عبروا عن مؤازرتهم وتضامنهم مع صحفيي وصحفيات جهة مراكش.

 

وخلال هذه الوقفة ردد ممتلوا وساءل الاعلام مجموعة من الشعارات المستنكرة للاقتحام الذي قام به عوني سلطة لمقر إداعة مراكش الجهوية، والتصرفات اللامسؤولة التي تستهدف الجسم الاعلامي .

 

 

هذا وقد سبق للمكتب الجهوي للنقابة الوطنية بجهة مراكش اسفي مراسلة السيد والي مراكش، مطالبة بضرورة فتح تحقيق إداري في النازلة من اجل تحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات، مع تقديم اعتذار رسمي للجسم الاعلاميمن خلال الفرع الجهوي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية في أجل معقول.

 

السلطات المعنية بمراكش تجاهلت المطلب المشروع للنقابة، واكتفت بمكالمات هاتفية ترمي الى التراجع عن تنفيذ الوقفة، الشيء الذي اعتبرته النقابة ضربا من ضروب اللامبالاة و التسويف ، وتجاهلا للإهانة التي تعرض لها الجسم الصحفي بكامله.

 

وطالب اسماعيل احريملة بضرورة فتح تحقيق جاد من أجل تحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات في حق المعتدين على حرمة إداعة مراكش، وأن النقابة الوطنية للصحافة المغربية لن تتنازل عن حقها في الدفاع عن الصحفيين والصحفيات، وأنها مستعدة لاتخاذ مواقف تصعيدية في حالة ما ظل باب الحوار مغلقا .

انشر
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى