حوادث

القبض على “فيدورات” هاجموا مستشفى ابن طفيل بالعصي الكهربائية بمراكش..


مراكش ــ صوت الأحرار /


عاشت مستعجلات مستشفى ابن طفيل لتابعة للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، صبيحة يوم الأحد على وقع حالة من الفوضى والترويع، إثر هجوم مجموعة من فيدورات ملهى ليلي يقع بالقرب من ذات المستشفى، مما تسبب في حالة من الفوضى والهلع، في صفوف المرضى والعاملين به.

 

وتعود تفاصيل الواقعة الغريبة، إلى الساعة الأولى من صبيحة يوم أمس الأحد، حيث قام مجموعة من الفيدورات بالاعتداء على أحد زبناء الملهى الليلي، مما جعله يذهب إلى مستعجلات ابن طفيل، لتلقي العلاج من الجروح التي أحدثتها عملية الاعتداء، إلا أن المعتدين، لم يكتفوا بهذا، بل قاموا بملاحقته، إلى داخل قسم المستعجلات، لكن حراس الأمن الخاص الرابضين أمام المستعجلات، منعوهم من الدخول، فما كان من الفيدورات، إلا أن قاموا بإشهار عصي كهربائية، وشرعوا بالاعتداء على حراس الأمن بمستعجلات ابن طفيل، لولا تدخل عنصر الأمن بذات المستشفى، والذي قام بالقبض على المعتدين، وربط الاتصال بالمصالح الأمنية التي حضرت إلى عين المكان وقامت باقتيادهم إلى مقر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش، حيث شرعت في الاستماع إليهم في المنسوب إليهم، بعد وضعهم رهن تدابير الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة.

 

يشار إلى أن الهجوم الذي شنه هؤلاء بالعصي الكهربائية على المستشفى، أحدث حالة من الهلع، والخوف في صفوف المرضى الذين، كانوا ينتظرون تلقي العلاج بمستعجلات ابن طفيل، الشيء الذي جعل العديد منهم يغادرون المستعجلات دون الاستفادة من العلاج، خوفا من التعرض للأذى.

 

عن رسالة الأمة

انشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى