صوت العدالة

عبد النباوي يدخل على الخط في ملف وفاة شابة عشرينية شنقا بنواحي الدروة


صوت الأحرار ـ الرباط/


لم يكن في حسبان عائلة الهالكة ليلى الكبار المنحدرة من دوار أولاد الحاج جزولة آسفي، بأن وفاة إبنتهم شنقا والتي لم يمض على زواجها من إبن عمتها سوى 5 أشهر، ستجعلهم يعيشون كل هاته المعاناة منذ وفاة إبنتهم يوم 27 يناير 2019 بمنزل عائلة زوجها ” عمتها “، والكائن بدوار البياطرة التابع نفوديا لجماعة قصبة بن مشيش قيادة أولاد زيان، بحيث أن جثة الهالكة لاتزال ترقد بمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بمدينة سطات إلى حدود الآن .

 

أم مكلومة وعائلة كلها لاتزال مصدومة من هول الفاجعة وساكنة الدوار تنتظر قدوم جثمان إبنة دوارهم، ليوارى الثرى بمقبرة سيدي أحمد بالدوار السالف الذكر، والد الهالكة ومنذ وفاة فلذة كبده وهو يتردد على محكمة الإستئناف بسطات و مصالح الدرك الملكي بالدروة و المركز القضائي بسرية برشيد، من أجل معرفة سبب وفاة إبنته والذي لايزال يجهله إلى حدود كتابة هاته السطور، بحيث وصف ذلك بتماطل الجهات المعنية في عدم الإستجابة لطلبه الرامي إلى إجراء تشريح ثلاثي على جثة فلذة كبده، لمعرفة الأسباب الحقيقية لوفاتها لكي يرتاح حسب تعبيره .

 

وفي ذات السياق، فإن والد الهالكة السيد مصطفى الكبار تقدم  بشكاية في الموضوع، زوال يوم الجمعة 8 فبراير 2019، إلى رئيس النيابة العامة بالرباط والتي تتوفر جريدة النبأ 24 على نسخة منها، يلتمس من خلالها من السيد عبد النباوي بصفته رئيسا للنيابة العامة التدخل العاجل من أجل إنصافه وعائلته، وذلك بالعمل على إعطاء تعليماته إلى النيابة العامة المختصة، قصد العمل على تسريع طلبه الرامي إلى إجراء تشريح ثلاثي على جثة إبنته، لمعرفة الأسباب الحقيقية لوفاتها في ظروف وصفها بالغامضة، قصد حملها إلى مسقط رأسها من أجل دفن جتثها إكراما لها، ولكي تنطفأ النار التي لاتزال مشتعلة في قلوب عائلتها وذويها وجيرانها بالدوار السالف الذكر، حسب تعبير خالها الذي أصبح بدوره يعيش التشرد منذ وفاة قريبته، رفقة والد الضحية بحكم سكنهم الذي يبعد عن مدينة سطات بحوالي 300 كيلومتر، ولايزالون يترددون على المحكمة لكن بدون جدوى حسب تصريحهم  .

 

كما أنه من المنتظر أن تدخل الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب، على الخط في ملف القضية ومراسلة النيابة العامة بالرباط بداية الأسبوع القادم، وذلك بعد توصلها بطلب مؤازرة من والد الهالكة .

 

المصدر ـ جريدة النبأ 24

انشر
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى