جلالة الملك يضع البنيات التحتية والمينائية المغربية رهن إشارة إفريقيا

0
أطلق جلالة الملك محمد السادس مبادرة ولوج دول الساحل للمحيط الأطلسي، وذلك خلال خطاب جلالته بمناسبة الذكرى 48 لذكرى المسيرة الخضراء المضفرة.
ووضع جلالته خلال خطابه للامة قبل قليل من مساء يومه الاثنين 6 نونبر، البنيات التحتية والمينائية المغربية رهن إشارة هذه الدول الشقيقة والصديقة.
وقال جلالة الملك محمد السادس إن المغرب كبلد مستقر يعرف جيد الرهانات التي تواجه البلدان الافريقية، وخاصة الواجهة الاطلسية التي تعاني خصاص ملموس في البنية التحتية رغم امكانياتها الهائلة.
وأضاف جلالة الملك: “نعمل مع أشقائنا لإيجاد إجابات لهذه الرهانات في اطار التعاون الدولي”، مؤكدا أن مشروع أنبوب الغاز المغرب نيجيريا يندرج في هذا الاطار.
وعلى اعتبار ان الواجهة الأطلسية الإفريقية تعاني من خصاص ملموس على مستوى البنيات التحتية، بالرغم من مستوى المؤهلات البشرية ووفرة الموارد الطبيعية، اعتبر جلالة الملك أن المشاكل والصعوبات التي تواجه دول منطقة الساحل لن تحل بالمقاربة تلأمنية فقط، وإنما مقاربة تقوم على التعاون والشراكة.
وفي هذا السياق، اقترح جلالة الملك اطلاق مبادرة دولية إطلاق مبادرة دولية لتمكين دول الساحل من الولوج إلى المحيط الأطلسي. وأكد جلالة الملك أن المغرب مستعد لوضع بنيتها التحاية رهن اشارة دول الساحل لإنجاح هذه المبادرة.
اترك رد