صوت المهاجر

تجمّد حتى الموت.. البرد القارس يقتل مغربيا بفرنسا

صوت الأحرار / متابعة

عثر على رجل مغربي يبلغ من العمر 51 عاما ميتاً داخل خيمة وسط باريس ، جراء البرد القارس الذي يجتاح فرنسا.

و أوردت صحيفة لوباريزيان ، أن المشرد المغربي وهو من مواليد المغرب سنة 1970 ، عثر عليه جثة هامدة في خيمته وسط باريس ، و تحديدا بشارع دي توربيغو في منطقة Etienne-Marcel.

و ذكرت أن رفاق الراحل المشردين أيضا هم الذين استدعوا الشرطة بعد العثور عليه متجمدا يوم الأحد الماضي، على الساعة 7 مساءً.

مصدر في الشرطة أوضح أن جسده الذي يشبه الهيكل العظمي كان في حالة متقدمة من التحلل وبناء على طلب المدعي العام تم نقل جثة الضحية إلى معهد الطب الشرعي وتم طلب تشريح الجثة.

عمدة باريس ارييل ويل علق على الفاجعة بالقول : “طلبت معلومات إضافية حول الحادث.. ياله من حزن”، مضيفاً أنه ”كانت هناك أماكن لإيواء الضحية في مبنى البلدية”.

و ذكرت لوباريزيان، أنه في عام 2019 ، تم إحصاء 531 وفاة ، بينهم 145 في العاصمة باريس ، و منذ بداية العام الجاري 2021 ، لقي أكثر من 65 شخصًا مصرعهم في الشوارع في جميع أنحاء فرنسا.

انشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: