مجتمع

الهواتف الذكية تتحدى العثماني وتضيف ساعة إضافية أربكت حسابات المغاربة


صوت الأحرار  من الدار البيضاء/


تفاجأ المواطنون المغاربة، صبيحة يوم الاحد، بزياة ساعة ستين دقيقة في هواتفهم النقالة بشكل تلقائي، ما اربك حسابات توقيتهم في صلاة الفجر والاستيقاض للعمل.

وصب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”جام عضبهم على الاشخاص المكلفين ببرمجة إضافة وحذف الساعة على الهواتف الذكية، عقب اعتماد حكومة العثماني ساعة إضافية بشكل مستمر.

واشتكى بعض مسعتملي الفاسيبوك من الساعة المضافة تلقائيا، والتي خلقت لهم نوعا من التأخير على موعد اجتياز امتحانات المحاماة المبرمجة يوم الاحد بمختلف مدن المملكة.

وقال بعض الفيسبوكيين أيضا أن زيادة ساعة إضافية على التوقيت المعمول به في المغرب، تسبب أيضا في إرباك مواعيد إقامة صلاة الفجر، إذ أكدوا أن مؤذني بعض المساجد بمدينة الرباط نادوا إلى صلاة الفجر قبل موعدها بساعة.

ويرجع الارتباك الحاصل في الهواتف الذكية إلى الساعة الاضافة التي كانت تعتمدها الحكومة في السابق، حيث تقرر إضافة ستين دقيقة في الاحد الاخير من شهر مارس،وتقوم بحذفها أخر يوم أحد من شهر أكتوبر،قبل ان تقرر ترسيمها العام الماضي وسط جدل كبير من المواطنين .

 

عن صحيفة24

انشر
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى