صوت العدالة

التعاون الثنائي محور مباحثات بين أوجار ونظيره الرواندي بكيغالي


صوت الاحرار – وكالات /


أجرى وزير العدل محمد أوجار، اليوم الاثنين 21 يناير في كيغالي، مباحثات مع نظيره الرواندي جونستون بوسينجي تركزت على التعاون الثنائي في المجال القضائي.

 

وشكلت المباحثات التي حضرها السفير المغربي في كيغالي يوسف إيماني، فرصة لاستعراض الممارسات الجيدة وتجارب البلدين في مجال العدالة، وبحث سبل تعزيز التعاون الثنائي من خلال وضع أسس اتفاق في هذا المجال.

 

وفي هذا الصدد، أشاد وزير العدل الرواندي بالتقدم الكبير الذي أحرزه المغرب في المجال القضائي، مؤكدا عزم بلاده على العمل من أجل إعطاء دفعة جديدة للتعاون بين المغرب ورواندا.

 

وأعرب بوسينجي، الذي قدم خلال اللقاء لمحة عن الإصلاحات الرئيسية للعدالة في رواندا منذ الحقبة الاستعمارية، عن رغبته في الاستفادة من تجربة المملكة المتراكمة في هذا المجال.

 

وفي هذا الإطار، أبرز أوجار الاهتمام الخاص الذي يوليه المغرب في ظل القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، لتعزيز التعاون جنوب-جنوب مع البلدان الأفريقية الشقيقة، مؤكدا على أن التعاون الاستراتيجي مع رواندا يحتل مكانة خاصة بالنسبة للمملكة.

 

وذكر في هذا الصدد بأن زيارة جلالة الملك محمد السادس لرواندا في عام 2016 أعطت دفعة جديدة للعلاقات بين البلدين وتوجت بتوقيع 23 اتفاقية وشراكة واقتصادية.

 

كما استعرض الوزير بنية وخصائص النظام القضائي المغربي والإصلاحات التي أجراها المغرب تحت قيادة جلالة الملك لضمان استقلالية القضاء، مؤكدا استعداد المملكة لتقاسم خبرتها وتجربتها في هذا القطاع.

 

كما أجرى  أوجار والوفد المرافق له مباحثات مع رئيس المحكمة العليا سام روجي، تمحورت حول سبل تسريع وتيرة التعاون المغربي – الرواندي في مجال العدالة.

 

وكان أوجار الذي يقوم بزيارة رسمية لرواندا تستمر أربعة أيام أجرى مباحثات اليوم مع رئيسة مجلس النواب في رواندا دوناتيل موكاباليسا، ورئيس ديوان المظالم في جمهورية رواندا، أناستاز موريكزي، والمدير العام لمختبر الطب الشرعي لرواندا فرانسوا سينيوبي.

انشر
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى