TV أحراررياضة

اسماء وازنة تتنافس على لقب الدورة الـ 36 لجائزة الحسن الثاني الكبرى لكرة المضرب بمراكش (فيديو)

صوت الأحرار

يشارك 32 لاعبا، بعضهم مصنف ضمن الخمسين الأوائل عالميا، في الدورة 36 لجائزة الحسن الثاني الكبرى لكرة المضرب، التي ستنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، ما بين 3 و10 أبريل المقبل، بملاعب النادي الملكي للتنس بمراكش، بحسب ما أفادت به الجامعة الملكية المغربية للتنس، خلال ندوة صحفية، عقدتها، مساء أمس الأربعاء، بالمدينة الحمراء.

و أوضح المصدر ذاته، خلال هذه الندوة، التي خصصت لتسليط الضوء على الاستعدادات الجارية من أجل إنجاح الدورة 36 لجائزة الحسن الثاني الكبرى لكرة المضرب، وحضرها، على الخصوص، نائب رئيس الجامعة الملكية المغربية للتنس، عزيز العرافي، وكاتبها العام، رئيس النادي الملكي للتنس بمراكش، عزيز التيفنوتي، ومدير الدورة، هشام أرازي، أن من بين أبرز اللاعبين المشاركين في هذه الدورة هناك الكندي فليكس أوجر الياسيم المصنف تاسعا عالميا، والإنجليزي دانييل إيفانس (29 عالميا)، ثم الفرنسي بينوا بير الفائز بالدورة الأخيرة لجائزة الحسن الثاني الكبرى سنة 2019، والمصنف 53 عالميا.

و اضاف أن الدورة ستعرف كذلك مشاركة الإسباني بابلو أندوخار الفائز ثلاث مرات بهذه الجائزة، مشيرا إلى أن المغرب سيكون ممثلا باللاعب إليوت شتريت (427 عالميا) والذي وجهت له بطاقة دعوة للمشاركة في هذه التظاهرة الرياضية المرموقة.

و ابرز العرافي المكانة المتميزة التي تحتلها جائزة الحسن الثاني الكبرى لكرة المضرب لدى المغاربة، وقدرات المملكة على تنظيم دورات من المستوى العالمي، مؤكدا الأهمية التي تكتسيها هذه الجائزة والمكانة التي تحظى بها في جدول الدورات العالمية من أجل الاستمرارية في تنظيمها، واعتبارها أول دوري على صعيد القارة الإفريقية.

و اشار، في تصريح للصحافة، إلى أن الدورة، التي تساهم في إشعاع هذه الرياضة بالمملكة، وستعرف مشاركة أبطال عالميين يحتلون رتب متقدمة في التصنيف العالمي، وفي مقدمتهم الكندي أوجر ألياسيم فليكس، تشكل فرصة للعديد من الأبطال الذين يرغبون في الحضور إلى مراكش، للاستعداد لدورات كبرى، مثل دورتي موناكو، ورولان غاروس وغيرهما.

من جهته، أكد رئيس النادي الملكي للتنس بمراكش، عزيز التيفنوتي، أهمية هذه التظاهرة الرياضية التي تأتي بعد سنتين من التوقف، حيث قررت الجامعة الملكية المغربية للعبة، بعد فتح الحدود، مؤخرا، تنظيم الدورة 36 لجائزة الحسن الثاني الكبرى لكرة المضرب بمراكش، وهذا يعد مفخرة للنادي وللمدينة الحمراء.

و أبرز، في تصريح مماثل، أن “هذه الجائزة ستعرف لأول مرة مشاركة لاعب يحتل الرتبة التاسعة عالميا”، هو الكندي أوجر ألياسيم فليكس، و”هذا من شأنه أن يعطي نفسا جديدا لهذه الدورة العالمية”، مؤكدا استعداد النادي لتوفير كل الظروف الملائمة لإنجاح الدورة بتعاون مع ولاية جهة مراكش – آسفي، والمجلس الجماعي، اللذان يدعمان تنظيم الدورة من الناحيتين المادية واللوجستية، إلى جانب مجلس الجهة، و”الذين تجمعنا معهم اتفاقية تعاون في هذا الباب”.

و تجدر الإشارة، إلى أن 23 لاعبا سيدخلون المنافسات في السبورة الإقصائية، و4 في السبورة النهائية، إلى جانب 3 لاعبين وجهت لهم بطاقة الدعوة.

و تأتي هذه الدورة، وهي الخامسة على التوالي التي تنظم بمدينة مراكش، بعد توقف دام لمدة سنتين، بسبب الظروف الصحية الناجمة عن جائحة (كوفيد -19).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى